رؤية شاملة

المستشفى الأهلي ينظم أول مؤتمر متخصص في طب العيون

يتفرّد بالتركيز على جانب البصريات

نظّم المستشفى الأهلي مؤتمر قطر الأول للبصريات، والذي يساند اختصاص طب العيونK من خلال تأكيد أهمية تقديم العناية الأولية بالعيون عن طريق الفحص الشامل، ويهدف المؤتمر -الذي استمر على مدار 6 ساعات- إلى تقديم النصائح العلمية لفحص العيون، كما يعتبر منصّة مثالية للمهنيين العاملين في مجال العناية بالعيون، حيث ناقش العديد من الموضوعات العامة، والتقدّم العلمي الحاصل في مجال طب العيون، والكوادر المساندة في هذا المجال.
وفي نهاية المؤتمر، عبّر العديد من الحضور عن اكتسابهم المعارف المختلفة في هذا المجال، وبشكل خاص، اكتساب مهارات التعلّم، وفهم الأساسيات في تقييم وتحديد اضطرابات العين الشائعة وحلولها الممكنة، فضلاً عن التعريف بالأنواع المختلفة من النظارات، والنصائح حول وصفة طبية مثالية، ووصف العدسات اللاصقة، وغيرها من المحاور التي تناولها المؤتمر.
وفي هذه المناسبة، أكّد الدكتور عبدالعظيم حسين -المدير الطبي وكبير الجراحين في المستشفى الأهلي- على أن المستشفى الأهلي من المؤسسات الصحية التي تسعى إلى تزويد الأطباء بالتعليم المستمر، والتي تخدم مسيرتهم المهنية والعلمية، وتحسب لهم كنقاط، حيث يحرص المستشفى الأهلي سنوياً على تنظيم مؤتمرات كبرى في مختلف التخصصات الطبية.
فرصة مهمة
وحول مؤتمر العيون، أكد الدكتور عبدالعظيم أن المؤتمر يتيح لمختلف العاملين في مجال طب العيون -وحتى ممن يعانون من مشاكل على مستوى العيون- الاطلاع على أحدث ما توصل إليه العلم في مجال طب العيون، وأحدث التقنيات والتدخلات العلاجية، وبالتالي، يشكّل هذا المؤتمر فرصة مهمة لإكساب الحضور المعرفة العلمية الدقيقة، بالإضافة إلى تحديث المعلومات في هذا المجال.
ويستهدف هذا المؤتمر جميع العاملين تحت مظلة طب العيون، وهو مفتوح أمام جميع الكوادر الطبية في مختلف التخصصات، خاصة تلك التي ترتبط مباشرة أو بشكل غير مباشر بأمراض العيون.
وقد تم التركيز على تخصص العيون في هذا المؤتمر لأنه لا يقع تحت دائرة الاهتمام بشكل عام منذ زمن، لذلك، تمت تسمية المؤتمر «أول مؤتمر متخصص في طب العيون»، حيث ناقشت المؤتمرات السابقة موضوع الشبكية والغلوكوما، في حين يأتي المستشفى الأهلي ليكون أول من يركز من خلال هذا المؤتمر على جانب البصريات.
صرح علمي
يشكّل المستشفى الأهلي صرحاً علمياً موثوقاً، له مكانة مرموقة في القطاع الصحي في الدولة، وهناك نقاشات جدية ليصبح المستشفى الأهلي مزوّداً بالتعليم الطبي لأطباء الامتياز في جامعات قطر ووايل كورنيل، وقد بدأ «الأهلي» مع جامعة وايل كورنيل مع قسم القلب، ومنحهم الصلاحية لإحضار طلابهم، وإجراء تدريبات عملية لمدة شهر أو اثنين، وتعتبر هذه الخطوة مجرد بداية، ويمكن التأكيد على أن المستشفى الأهلي مستعد لذلك دائماً، لكن هناك العديد من الأمور التنظيمية والإجرائية تخصّ وزارة الصحة.
مشاركة واسعة
من جانبه، قال الدكتور لؤي الفخري -مدير التدريب وتطوير الأعمال في المستشفى الأهلي-: «يمتلك المستشفى الأهلي لجنة متخصصة بتطوير الموظفين، ونسعى دائماً لإيجاد الفرص لمختلف الشرائح العاملة في المستشفى».
وحول المؤتمر، أكد الدكتور الفخري أنه بالنسبة لمنتسبي عيادات العيون، فإن فرص التطوير المتاحة أمامهم تعدّ محدودة جدا، وبالتالي، ارتأى المستشفى الأهلي أن تخصص هذا المؤتمر لعيادات العيون والعاملين فيها، حيث شهد مشاركة واسعة فاقت توقعاتنا، الأمر الذي اضطرنا إلى نقل أنشطة المؤتمر من قاعة المستشفى الأهلي إلى اختيار صالة في فندق الوادي بمشيرب، حيث فاق العدد 200 مشارك، وقد شمل الحضور مختلف الشرائح العاملة في عيادات العيون، وبشكل خاص الكوادر المساندة لأطباء العيون.
ثم قال: «لدى المستشفى الأهلي اللجنة العلمية المنظمة، وهي مؤلفة من أعضاء، ليس فقط من المستشفى الأهلي، وإنما من أعضاء خارجيين، كمستشفى سدرة وجهات أخرى، ولا تقتصر على المستشفى الأهلي، وفيها كوادر في مختلف المجالات الطبية، وهم المعنيون باختيار المحاضرين المناسبين.
كما تم تشكيل لجنة في المستشفى الأهلي متخصصة في مجال التطوير المهني المستمر، وهناك لجنة عليا مؤلفة من أطباء وممرضين ومختلف كوادر المستشفى على المستويين المهني والإداري، حيث تقوم اللجنة العليا بالاستماع إلى مختلف تلك الكوادر حول مجالات التي يمكن العمل على تطويرها، والارتقاء بالخدمات الطبية في المستشفى.
وهناك تعاون دائم وفاعل مع مختلف المؤسسات الصحية العاملة في الدولة، بما يحقق الفائدة للجميع، وبهدف تحقيق الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية في قطر».