رؤية شاملة

جوعان بن حمد يوشّح الصقر برشم بالذهب

ملك الوثب العالي إلى «بوديوم» التتويج

توّج سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبية القطرية رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة العالم لألعاب القوى الدوحة 2019، البطل العالمي والأولمبي القطري معتز برشم بذهبية مسابقة الوثب العالي، أمس ضمن منافسات اليوم قبل الأخير للمونديال باستاد خليفة الدولي.
وكان برشم قد حقق إنجازه أمس الأول، واحتفظ بلقبه بطلاً للعالم في الوثب العالي، والذي حققه في بطولة العالم الماضية في لندن عام 2017، ليتوج نفسه ملكاً لهذه المسابقة بعد أن اجتاز ارتفاعاً قدره 2.37 متر.

وتفوّق البطل العالمي والأولمبي القطري معتز برشم على الروسيين ميخائيل اكيمنكو (2.35 م) وإيليا إيفانيوك (2.35 م بفارق المحاولات)، وكلاهما يخوض البطولة تحت علم محايد بسبب إيقاف الاتحاد الروسي لألعاب القوى.

وقال برشم، عقب حصوله على الذهب: «لم أكن جاهزاً، لكن الجماهير حفّزتني. لم أكن أفكر بكسر رقمي الشخصي، كان تركيزي على الميدالية».
وتابع برشم: «سأحصل على الراحة الآن، ومن ثَم سأبدأ التفكير للقادمات من المحطات».

وكانت الأشهر الـ 14 الماضية صعبة للغاية على برشم. فبعد تتويجه بطلاً للعالم في نسخة لندن 2017، واختياره «رياضي العام» في العام ذاته من قِبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى، كان عام 2018 كابوساً حقيقياً للصقر القطري.

فقد تعرّض لإصابة خطرة في أربطة الكاحل عندما حاول تحطيم الرقم القياسي للكوبي خافيير سوتومايور الصامد منذ عام 1993 (2.45 م).
كان برشم يحاول تخطي ارتفاع 2.46 م في لقاء غيولاي المجري الشهير. في محاولاته الأولى كان قريباً من تحقيق هذا الإنجاز، لكن محاولته الثانية شهدت تعرّضه لإصابة خطيرة بقطع في أربطة الكاحل خضع بعدها لعملية جراحية.

وأضاف الصقر الذهبي: «الإصابة كانت صعبة عليّ وكادت تنهي مشواري مع الوثب العالي، وحاولت المشاركة في بطولة آسيا بالدوحة في أبريل الماضي، لكن مدربي البولندي ستانيسلاف تشيشيربا والجهاز الطبي فضّلا عدم المجازفة في انتظار الهدف الأكبر وهو بطولة العالم 2019».

بارك لصقر قطر «برشم» إنجازه التاريخي
جوعان بن حمد: أبطالنا شرّفونا.. ومعتز عالمي بامتياز

بارك سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة العالم لألعاب القوى، لبطلنا الأولمبي معتز برشم فوزه بالمركز الأول وذهبية «الوثب العالي»، وتحقيقه رقماً قياسياً جديداً لبطولة العالم (2:37م) ومحافظاً على لقبه وللمرة الثانية على التوالي، مشيداً بعطاء ومثابرة «برشم» خلال المرحلة الماضية لاستعادة مستواه، عقب عودته من إصابته، مضيفاً أن برشم بطل عالمي بامتياز، وأبهر وأسعد جماهيره التي أوفت بالعهد والوعد في أمسية التتويج، معرباً عن تقديره وشكره لأبطالنا الذين شرفونا ورفعوا الرأس عالياً في المحفل العالمي.

ووجه سعادته شكره وامتنانه لأسرة الاتحاد القطري لألعاب القوى على ما بذلته من جهد في سبيل إعداد وتجهيز البطل معتز برشم، وجميع زملائه من سفراء الأدعم في البطولة. وتمنى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني بأن تكون نتائج أبطال أم الألعاب خير حافز ودافع لهم في الاستحقاقات العالمية المقبلة، وأبرزها أولمبياد «طوكيو 2020».

واختتم سعادته تصريحه موجهاً عميق الشكر والامتنان والتقدير للجماهير التي تابعت مسيرة البطولة، وساهمت في نجاحها، وشجعت أبطالنا بحماس حتى حققت الانتصارات والمكاسب للرياضة القطرية، كما خصّ سعادته بالشكر اللجان العاملة والمتطوعين الذين شاركوا بعزيمة وإخلاص في تنظيم مونديال أم الألعاب، متمنياً التوفيق والسداد لجميع المشاركين في البطولة.